خلال عام 2013، استجاب مجلس الرؤساء التنفيذيين لدعوات الجمعية العامة من أجل التنسيق على نطاق المنظومة في الإعداد للمؤتمرات ومؤتمرات القمة التي تعقدها الأمم المتحدة ومتابعتها، بما في ذلك مؤتمر قمة الألفية، وخطة التنمية لما بعد عام 2015، وبرنامج عمل اسطنبول لصالح أقل البلدان نموًا، والمؤتمر الدولي الثالث المعني بالدول الجزرية الصغيرة النامية. ودعمًا لتلك المؤتمرات ومؤتمرات القمة، قدم مجلس الرؤساء التنفيذيين مساهمات مشتركة وعزّز الاتساق على نطاق منظومة الأمم المتحدة في تنفيذ نتائج المؤتمرات.

التعجيل بتنفيذ الأهداف الإنمائية للألفية

حشدت الأهداف الإنمائية للألفية جهودًا غير مسبوقة على الصعيد العالمي لتلبية احتياجات أشد الناس فقرًا في العالم. بيد أنه على الرغم من المكاسب الكبيرة المحققة، ما زالت بلدان عديدة تكافح من أجل تحقيق هدف أو أكثر من الأهداف الإنمائية بحلول الموعد المستهدف عام 2015.

تنسيق الدعم على نطاق المنظومة في الإعداد لخطة التنمية لما بعد عام

في عام 2013، لم تؤكّد الدول الأعضاء التزامها بتكثيف الجهود للتعجيل بتحقيق الأهداف الإنمائية للألفية فحسب، بل أكّدت أيضًا عزمها على صياغة خطة متينة للتنمية لما بعد عام 2015، استنادا